كيف اعرف ان ولادتي قربت؟ علامات قرب الولادة بيوم أو يومين

كيف اعرف ان ولادتي قربت؟ علامات قرب الولادة بيوم أو يومين
كتب بواسطة: محمد اسعد | نشر في  twitter share

كيف اعرف ان ولادتي قربت؟ علامات قرب الولادة بيوم أو يومين تعد محور بحث الكثير من السيدات الحوامل، حيث إن الجسم يبدأ فعليًا بالتحضير للولادة قبل ميعادها بشهر واحد، لكن قد تلاحظ المرأة بعض الأعراض الجديدة مع اقتراب الموعد الذي تم تقديره مسبقًا مع الطبيب المتابعة.

كيف اعرف ان ولادتي قربت؟ علامات قرب الولادة بيوم أو يومين


إقرأ ايضاً:التقديم ينتهي اليوم!! شروط وطريقة التعيين في وظائف شركة خدمات الملاحة الجوية السعوديةتصريحات مميزة من نجم الهلال السعودي... لاعب الاتحاد هو الأفضل في الدوري!!

يزداد القلق والتوتر مع بداية دخول الشهر التاسع على المرأة الحامل، وذلك بسبب اقتراب موعد ولادتها، لكن هناك الكثير من علامات الولادة التي تظهر على الغالبية والتي تشير إلى اقتراب موعد الولادة من بينها:

  • زيادة الإفرازات المهبلية والتي قد تكون زهرية أو بنية اللون.
  • ألم خفيف في أسفل الظهر يأتي ويذهب.
  • الشعور بضغط أو تقلصات في منطقة الحوض أو المستقيم.
  • حركات أمعاء فضفاضة ومتكررة يُصاحبها تقلصات.
  • خسارة خفيفة في الوزن.
  • الشعور بانخفاض الطفل في تجويف الحوض.
  • تصلب وتحجر البطن.
  • عدم الراحة والشعور بتعب واضح.
  • تليين عنق الرحم أو ترققه أو اتساعه.
  • التقلبات المزاجية أو العصبية الزائدة.
  • زيادة انقباضات براكستون هيكس أو انقباضات تشعر بسببها بتقلص أو تصلب في الرحم.

نصائح قبل الولادة

من خلال التعرف على كيف اعرف ان ولادتي قربت نشير إلى أنه هناك بعض النصائح التي يلزم اتباعها قبل الولادة والتي تتمثل في الآتي:

  • يشترط الالتزام باللياقة البدنية مع ممارسة التمارين الرياضية.
  • الاهتمام بتدليك الجسم خاصةً الظهر والكتف.
  • شرب ما يكفي من السوائل الطبيعية خاصةً المياه.
  • المشي برفق من أجل تسهيل الانقباضات.
  • الاهتمام بتناول الوجبات الغذائية التي تغنى بالفيتامينات والعناصر الغذائية المساعدة على تعزيز الصحة والمناعة.
  • أخذ حمامًا دافئًا من أجل المساعدة على الاسترخاء والتخلص من القلق والتوتر.
  • البحث عن الداعم النفسي والمعنوي من قِبل المحيطين بكِ.

ما هي الولادة الطبيعية

من خلال الاطلاع على كيف اعرف ان ولادتي قربت نشير إلى أن الولادة الطبيعية هي إنجاب طفل طبيعي من خلال المهبل تلقائيًا بشكل رأسي وذلك بعد مرور تقريبًا من 37 حتى 42 أسبوعًا من الحمل.

يتم ذلك دون تناول أي عقاقير دوائية محفزة للمخاض أو اللجوء إلى بضع السلي (شق الغشاء الأميوني الذي يحيط بالجنين)، أو بضع الفرج أو التخدير فوق الجافية (نوع معروف من أنواع التخدير الموضعي أو إبرة الظهر من أجل تخفيف حدة الألم في المنطقة السفلية من الظهر).

 

يُذكر أنه هناك بعض الأعراض الأخرى التي تكون سابقة لأعراض الولادة الحقيقة والتي يُطلق عليها الطلق الكاذب لكن تعد هذه التقلصات طبيعية، كما يجب العلم أنه هناك علامات للولادة المبكرة والتي قد تحدث قبل الأسبوع الـ 37 من الحمل.

اقرأ ايضاً
الرئيسية | هيئة التحرير | اتصل بنا | سياسة الخصوصية | X